ألمانيا.. اعتقال “متطرف ليبي” بتهمة الخطف والابتزاز

اعتقلت السلطات الألمانية رجلا عمره 29 عاما بتهمة انتمائه لجماعة ليبية “متطرفة”، وضلوعه في عمليات خطف وطلب الفدية.

وقال ممثلو الادعاء الاتحادي في ألمانيا إن الرجل وهو مواطن ليبي تم تحديد هويته فقط باسم (أحمد ب) لأسباب تتعلق بالخصوصية اعتقل في مدينة درسدن شرقي ألمانيا أمس الخميس وأمر قاض باحتجازه اليوم الجمعة.

وذكر ممثلو الادعاء أن الرجل يشتبه في انضمامه إلى “غرفة عمليات ثوار ليبيا” مطلع عام 2016 على أقصى تقدير.

وأضافوا أن “الجماعة قاتلت في البداية ضد قوات المشير خليفة حفتر إلا أنها انضمت لاحقا إلى الجيش الوطني الليبي ضد الحكومة الانتقالية التي تدعمها الأمم المتحدة”.

وأكد ممثلو الادعاء أن الجماعة التي تعتبرها ألمانيا تنظيما إرهابيا أجنبيا، ما تزال لديها أجندة “إسلاموية ثورية”.

وتتهم ألمانيا الموقوف بقيادة وحدة عسكرية، والحصول بشكل غير قانوني على أموال للجماعة ونقل معلومات عن ليبيين في البلاد إلى “غرفة عمليات ثوار ليبيا”، بعد انتقاله إلى ألمانيا.

  مأساة في باتيسيا: وفاة طفل يبلغ من العمر 4 سنوات - في حادث سير

وتشير التحريات إلى أن هذه المعلومات استخدمت لاختطاف ليبيين يعيشون في ألمانيا والمطالبة بالفدية لإطلاق سراحهم.

 

 

Spread the love

اترك رد