عالم يوناني “ديموسثينس ساريانيس” يتنبأ بموعد انتهاء وباء كورونا

أكد الأستاذ بجامعة أرسطو في ثيسالونيكي باليونان ديموسثينس ساريانيس، أن “موجة العدوى بمتحور (أوميكرون) من كورونا ستهدأ بحلول 20 فبراير، والتي من المحتمل أن تكون آخر طفرة لكورونا.

وقال في تصريح لموقع “Newsbeast”: “سيستمر الاتجاه التصاعدي حتى 20-22 يناير المقبل، وسيصل متوسط المستوى الأسبوعي إلى 66 ألف إصابة.. من الناحية العملية، هذا يعني أنه قد تكون هناك أيام يكون فيها 80 ألفا أو حتى 100 ألف حالة إصابة بفيروس كورونا يوميا”.

وأضاف: “وهكذا، في 20 فبراير، أي بعد شهر من ذروة موجة (أوميكرون)، سينتهي أوجها بالفعل، وعندها سيكون متوسط عدد الإصابات الأسبوعية 3500-4000 حالة، وبعدها ستكون نهاية أوميكرون”.

وتابع: “جزء كبير من مجتمعنا سيكون لديه حصانة.. ربما سيكون هذا آخر تطور لفيروس كورونا”.

وشدد العالم اليوناني: “ولكن حتى لو كان (أوميكرون) هو المتحور الأخير لفيروس كورونا، وهو ما نلاحظه، فمن المحتمل جدا ألا يسود منطق الاستسلام بأي حال من الأحوال، وأننا سنمرض جميعا بسهولة وينتهي بنا الأمر”.

ويعتقد العالم اليوناني أن “حساب متوسط المستوى الأسبوعي هو طريقة أكثر دقة من الطريقة اليومية”.

  كارفور عملاق البيع بالتجزئة يعود إلى اليونان بعد 10 سنوات من الغياب

 

 

Spread the love
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

اترك رد